الرئيسية » أخبار جهوية » ثنائية الشاوني تقود إتحاد طنجة إلى حصد العلامة الكاملة
14483550_10209452571903468_844783994_n

ثنائية الشاوني تقود إتحاد طنجة إلى حصد العلامة الكاملة

تقرير: محمد صنقور المزوري – أصداء طنجة الرياضية
الحارس محمد أمسيف يقوم بدور المدافع من خلال تدخل رائع جدا في اعتقاد خاطئ من دفاع عناصر إتحاد طنجة لكرة القدم.
بداية المباراة الصعبة التي جمعت بين فريقي إتحاد طنجة لكرة القدم وضيفه فريق شباب قصبة تادلة تميزت لا قوة والندية والحذر الشديد من كلا الطرفين وخاصة الفريق الزائر الذي تمكن من إحكام خطته والحفاظ عليها إلى أبعد وقت ممكن،على الرغم من تلقيه لهدف مبكر في الدقيقة الثامنة على يد اللاعب المتألق خلال هذه المباراة المارد أحمد حمودان بضربة رأسية بديعة خادعة على إثر خروج خاطئ للحارس نمير سفيان وسوء التغطية، مع قراءة جيدة لأحمد حمودان من زميله من الجهة اليسرى. وظل فريق إتحاد طنجة على هذا الحال إلى حدود الدقيقة15 حيث جاء رد فعل فريق شباب قصبة تادلة المحتشم، قيامه ببعض المحاولات لم تكن كافية وكانت تفتقر إلى الفعالية اللازمة والنجاعة الهجومية من أجل الوصول إلى مرمى الحارس محمد أمسيف، وهذا الأخير تمكن في الدقيقة العشرون من تكسير وقطع محاولة جيدة أتيحت لمهاجم شباب قصبة تادلة الذي انفرد بالحارس الطنجاوي في غفلة واعتقاد خاطئ من خط دفاع فارس البوغاز أن مهاجم شباب قصبة تادلة كان في وضعية تسلل، والعكس هو الصحيح،إلا أن تدخل الحارس محمد أمسيف الرائع وبطريقة الحراس الكبار تمكن من إجهاض هذه الفرصة، بحيث قام بدور الدفاع في أبرز فرصة لتعديل النتيجة بالنسبة للفريق التدلاوي، وتمكن من الحفاظ على نظافة شباكه من جهة ثانية.
وخلال مجريات هذا الشوط  وفي بعض أطواره تمكنت عناصر شباب قصبة تادلة من أخذ الثقة في النفس حتى وصل الإعتقاد بها إلى ارتكاب بعض الأخطاء القاتلة،والتي كنت ستؤدي ثمنها غاليا، إذ كان الحارس نمير سفيان أن يمنح أصدقاء العميد أوسامة غريب هدية الهدف الثاني في خطأ مشترك بينه وبين المدافع عتيق شهاب،وخلال مرتد هجومي وبمجهود فردي اللاعب المهدي دغوغي  يقدف من خارج مربع العمليات.
وخلال الوقت الضائع تمكن المهاجم المتألق أحمد حمودان من مضاعفة الغلة في الوقت بدل الضائع، في اعتقاد من الكل أن هذا الهدف قتل  المباراة حيث أرسل الحكم محمد بلوط  من عصبة الوسط الشمالي إلى مستودع الملابس لأخذ قسط من الراحة قبل العودة للمستطيل الأخضر لمتابعة الشوط الثاني.
فريق شباب قصبة تادلة عذب وأحرج فريق إتحاد طنجة خلال الجولة الثانية: مع بداية الشوط الثاني تمكن الفريق الضيف  من توقيع هدف مبكر وبطريقة رائعة، إذ استغل اللاعب خليل  بنحمص سوء التغطية والمراقبة وسدد من خارج المربع معلنا عن الهدف الأول في الدقيقة48،وبعد تسجيل هذا الهدف ارتفعت معنويات فريق شباب قصبة تادلة بشكل كبير جدا، إذ أضحى هو من يهدد مرمى الحارس محمد أمسيف في بحث حثيث عن تعديل الكفة، وأحرج دفاع إتحاد طنجة في أكثر من مناسبة، إذ تم وضعه في مأزق كبير خصوصا أثناء قيام الفريق الزائر بهجمات مضادة سريعة وقوية، كثيرا ما أربكت الخط الدفاعي للإتحاد والفريق ككل. وظل الفريق التدلاولي على هذا النهج إلى حدود الدقيقة65حيث تم خلق فرصة سانحة للتسجيل إلا أن اللاعب هشام محمصاني أضاع فرصة لا تعوض من أجل تعديل النتيجة،إذ انفرد بالحارس محمد أميسف في تدخل أول ثم أسمة غريب في المرة الثانية. وبهذا يكون فريق شباب قصبة تادلة العنيد قد أحرج كثيرا دفاع إتحاد طنجة وأتعبه لأنه فريق عنيد،وقد مباراة جيدة،وخلال الندوة الصحفية قال المدرب عبد الحق بنشيخة بأن فريق شباب قصبة تادلة كان يستحق على الأقل نتيجة التعادل في هذا اللقاء الجيد،…وقد خلق لنا العديد من المشاكل ،ولكن على الرغم من انتهاء المباراة بالنتيجة المسجلة فإن عناصر إتحاد طنجة أضاعت ببشاعة كبيرة العديد من المحاولات والفرص الضائعة التي كان بإمكانها لو سجلت أن تقتل المقابلة بصفة نهائية.